الأخبار

حركة الشمال الفتية تطالب بحسم المجموعات المسلحة بمناطق التعدين بالشمالية

الخرطوم: الصحافة. نت

طالبت حركة الشمال الفتية، الحكومة الاتحادية وحكومة الولاية الشمالية بحسم المجموعات المسلحة التي ظهرت بمناطق التعدين بالولاية الشمالية تحت غطاء قوات الحركة الشعبية خارج المنطقتين.

ودعا رئيس حركة الشمال الفتية، هيثم سيدأحمد الأمين، أبناء الشمال بمختلف تنظيماتهم وتكويناتهم للاصطفاف ومواجهة مثل هذه الاعتداءات والاستفزازات بالطرق المناسبة.
وأعلن استعداد الحركة للدفاع عن مناطق التعدين وكل أراضي الإقليم الشمالي الذي يضم ولايتي نهر النيل والشمالية.
ودعا هيثم الأمين، لتشديد الضوابط للدخول في مناطق التعدين ومراجعة كل القوانين والأعراف المتبعة بما يضمن مصلحة أصحاب الحق، منوهاً إلى ضرورة مراعاة حقوق الشمال في موارد التعدين.
وحذر من خطورة ظهور مجموعات مسلحة بلغت بها الجرأة حد الاشتباك مع قوات شرطة محلية دلقو.
ونبه الأمين، أبناء الشمال، للحرص على حقوقهم ومتابعة مايحدث في مناطق التعدين من جرائم وانتشار للمخدرات ومن تلاعب بالحقوق وتهريب للذهب.
وكانت مجموعة مسلحة بقيادة شخص يطلق على نفسه الفريق عمر السيد حسب الله، قالت إنها تتبع للحركة الشعبية شمال، زعمت ملكيتها لآبار تعدين بمنطقة جبل الغزالتين وابرزت عقودات قالت إنها تثبت ملكيتها، ودخلت هذه المجموعة في اشتباكات مع الشرطة مطالبة بإخلاء آبار التعدين.
وقال رئيس حركة الشمال الفتية، إن نفي الحركة الشعبية لتحرير السودان شمال تبعية هذه المجموعة لها لا يعني عدم وجود هذه القوة بل يعطي مؤشرات لاستمرار الفوضى وإمكانية تكرار الإعتداءات المسلحة بمناطق التعدين بالشمال.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى