الأخبار

والي غرب دارفور يؤكد اهتمام حكومته بقضية عودة اللاجئين

الجنينة: عبد الرحمن محمد أحمد

أكد والي غرب دارفور الجنرال “خميس عبد الله ابكر “، إن إتفاق سلام جوبا ناقش جذور أزمة دارفور خاصة فيما يتعلق بملف عودة النازحين واللاجئين وتعزيز الأمن، وقضية الحواكير والترتيبات الأمنية ونوه الوالي لدى مخاطبته يوم السبت بالجنينة وفد اللاجئين القادمين من دولة تشاد للمشاركة في فعاليات حفل الاستقبال.

ودعا بضرورة الى الإستفادة من طاقات الشباب في إصلاح الأراضي الزراعية والمساهمة في زيادة الإنتاج المحلي والقومي .
وقال ان حكومته تجري ترتيباتها بشأن تجهيز الآليات للمساهمة في تعمير القرى التي دمرتها الحرب بمشاركة أيدي عاملة من منسوبي قوات التحالف.

من جهته قال رئيس المجلس الثوري السوداني الجنرال ” بحرالدين آدم كرامه”، أن عهد الظلم قد ولى ولا بد من اخذ حقوق النازحين واللاجئين وفق بنود إتفاق سلام جوبا، ومحاكمة مرتكبي جرائم دارفور، وشدد على ضرورة بسط الأمن وسيادة حكم القانون .

فيما اكد رئيس الحركة الشعبية بإقليم دارفور ” عبدالخالق دودين”، أن زيارتهم للولاية بهدف الوقوف مع الجنرال خميس، والسعي تجاه إنزال مقررات إتفاق سلام جوبا دعما لتحقيق الاستقرار بالولاية .

إلى ذلك دعا ممثل اللاجئين “ياسين يحي إسحق” حكومة الفترة الإنتقالية الإسراع في تقديم مرتكبي جرائم دارفور إلى محكمة العدالة الدولية، ونزع اسلحة المليشيات، علاوة على تقديم التعويضات لضحايا الحرب، ومشاركتهم ضمن السلطة التنفيذية والتشريعية والسيادية على المستويين المحلي والقومي.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى