تقارير

سودانيون يرفضون مبادرة فولكر من أجل السيادة الوطنية

اعلن تحالف الحراك الوطني عن تسير موكب احتجاج أمام سفارتي بريطانيا والنرويج بالخرطوم يوم السادس والعشرين من يناير المقبل رفضا لتدخل السفارتين في السيادة الوطنية .
وقال عدد من قيادات تحالف الحراك الوطني في اجتماع مقلق بحي كافوري ان الشعب السودان الذي رفض الاستعمار البريطاني وثار من أجل كرامته وقتل غردون باشا لن يسمح لرئيس بعثة يونيتامس بالتدخل السافر في السيادة الوطنية وغدا سينتفض ابناء السودان امام سفارتي بريطانيا والنرويج ليقول للعالم ان الشعب السوداني لن يرضى بمصادرة حقوق الشعب في حكم نفسه
ويرى الخبراء ان قرار تحالف الحراك الوطني أعلان مليونية خلال الايام القادمة ضد التدخل من فولكر الذي تجاوز مهامه يعتبر بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير ، واشارة واضحة لفشل مبادرة فولكر قبل انطلاقة
ويؤكد الخبراء ان الجهود التي يقوم رئيس الاتحاد الافريقي موسي فكي في إطار حل الازمة السياسية الحالية داخل البيت الافريقي يعزز الاستقرار في السودان ويساهم بشكل كبير في تأمين القرن الافريقي بعيدا عن تدويل الأزمة السودانية الحالية
ويرى الخبراء ان تدخل السفارات الأجنبية في الشأن الداخلي يهدد الأمن الوطني ويعرض سيادة البلاد إلى التشرذم خاصة في ظل المشاكسة بين الأحزاب السياسية لتحقيق مطالب ذاتية دون مراعاة مصالح البلاد العليا

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى