الأخبار

عفو قبلي بحلفا الجديدة ينقذ حياة شاب من المشنقة بعد تنفيذ جريمة قتل


كسلا -حلفا الجديدة :الجديدة
محمد عبدالبين

وقعت قيادات البرقو الصليحاب وقيادات اهلية بولاية كسلا بمحلية حلفا الجديدة وثيقة عفو عن الجاني من قبيلة المجاذيب على خلفية جريمة قتل راح ضحيتها احد ابناء البرقو الصليحاب، وانقذت بذلك حياة الجاني من تنفيذ حكم الاعدام،
وذلك بحضور لجنة امن محلية حلفا الجديدة بقيادة العميد شرطة بابكر اونور اسماعيل و احمد حميد بركي.ناظر عموم قبائل الرشايدة و اسامة عمر عثمان النائب البرلماني السابق والقيادي بحزب الامة بولاية كسلا الاجتماعي الفخيم الذي كان له الدور الاكبر في اكمال مراسم العفو لما له من علاقات بين كل الاطراف ومتابعته لحظة بلحظة هذا الحادث. واوضح( للصحافة.نت) عبد الباسط ود حاشي ان الخطوة متوقعة من قيادات قبيلة البرقو وانهم ظلوا يحرصون على التعايش السلمي مع كافة مكونات الولاية.
وامتدح ودحاشي تشريف دور السيداحمد مرة والسيد اسماعيل بخاري والسيد محمد احمد وحضور السادة المجاذيب بقيادة العمدة الامين احمد الامين وكل المشائخ. وحضور السيدعبدالله وكيل ناظر الهدندوة بحلفا الجديدة والسيد عثمان سليمان عيسي القامة الانصاري ورئيس حزب الامة القومي بالانابة بكسلا، وحضور السادة الاعيان من قيادات مدينة حلفا الجديدة.
ووصف التلاقي بالبادرة النادرة حيث تم اطلاق صراح الجاني من السجن عند الساعة الثامنة صباحا نزولا لرغبة اولياء الدم وحضر ختمة العفو التي تلا فيها السادة المجاذيب درر العفو وقيمته وهم عاجزين عن شكر اهلهم البرقو لهذا العفو الذي لم يكن معقدا نسبة للعلاقات الازلية والتاريخية التي تربط بين القبيلتين وتشاركهما في كثير من المناسبات.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى