بيانات

“ثوري” : الحكومة نسيت الشباب فباتو مدمنين للمخدرات باختراقهم الغرب بثقافاته

اكد رئيس لجنة المقاومة “مربع 1” بأم درمان الفتيحاب، طلال عثمان الصادق أن الشباب باتوا مدمنين للمخدرات، بجانب اختراقهم بثقافات الغربية، وراى ان الحكومة نسيت ببساطة أمر الشباب.
من جهته اشار الناشط في منظمات المجتمع المدني، بدر الدين صلاح انه يوجد الآن في السودان مشكلتان رئيسيتان مع الشباب – الهجرة إلى الخارج والمخدرات. إذا كان الجميع على علم بالمشكلة الأولى لفترة طويلة ، فإن المشكلة الثانية وهي الادمان بدأت مؤخرًا في الظهور في وسائل الإعلام.
وعزا ذلك الى عدم وجود رؤية للوقوف بجانب مشكلاتهم وتبني قضاياهم.
وفي المقابل يري طلال انه سيكون على الأجيال القادمة بناء سودان جديد ، وحل المشاكل التي بقيت من النظام السابق والتي نجح النظام الحالي في صنعها.
ونبه الى ان الشباب وقعوا فريسة بسبب اختراق الثقافة الغربية حيث باتوا يستخدمون ويقلدون اساليب فناني الراب ونجوم البوب في تعاطي ​​المواد المخدرة.
طلال متأكد من أن مهمة الجميع هي التعامل مع الشباب. يجب أن نضرب لهم المثال الصحيح ، يجب أن نوضح أن الشرب والتدخين وتعاطي المخدرات هو قتل للنفس.
طلال عبر عن ثقته ان عمل لجنته من خلال مساعدة الفقراء ستكون قادرًة على إلهام الشباب على عدم إضاعة حياتهم ، والعمل من أجل خير السودان الجديد

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى