اقتصادية

شعبة مصدري الماشية تكشف ملابسات ارجاع السلطات السعودية لباخرة الماشية الأخيرة

أشادت شعبة مصدري الماشية بالأداء المتميز والمجهودات العظيمة التي قامت بها وزارة الثروة الحيوانية وإدارة المحاجر في الفترة الأخيرة ، وقال بشير عشي نائب رئيس الشعبة أن الوزارة قدمت مجهودا جبارا خلال الفترة الماضية وأضاف أن مجهوداتها تكللت بالنجاح وتابع قائلاً : (تم استئناف عملية الصادر يوم ٢٣ من شهر مايو وكانت هناك ضوابط مشددة من قبل وزارة الثروة وإدارة المحاجر وتم تحصين المواشي ضد كل الأمراض المطلوبة في الاشتراطات الصحية لمدة ٣٠ يوما) وأردف عشي قائلاً أن طاقم الوزارة وشعبة المصدرين ومدراء المراكز كانوا يعملون في تناغم تام وقد أثمر هذا التعاون عن استئناف الشحن يوم ٢٢ من شهر يونيو ومنذ ذلك التاريخ وحتى الأول من أغسطس تم شحن ٥٤ باخرة تحمل أكثر من 500 الف راس من الضأن الهدي وجميعها نزلت بالمملكه العربيه السعودية فيما عدا باخرة واحدة، وتمنى بشير عشي ألا ترجع باخرة أخرى ووعد ببزل كل ما في وسعهم بالتعاون مع ادارة المحاجر لتلافي المخاطر المتوقعة.

من جانبه كشف د. أحمد ابراهيم الشيخ الأمين العام لشعبة مصدري الماشية عن
سبب رجوع الباخرة (المبروكة عشرة) وقال إن رجوعها كان مفاجئا بالنسبة لهم إذ ان سبب الارجاع لم يكن هو السبب المعتاد طيلة الفترة الأخيرة وقال إن
ما تم يعتبر مجهودا كبيرا ، وقال إنها رجعت بأسباب أخرى غير الأسباب التي كانت تعيد فيها السلطات السعودية البواخر ، وانما بسبب ظهور أجسام مناعية للحمى القلاعية وهو مرض مستوطن في أفريقيا وآسيا بما في ذلك المملكة العربية السعودية ، ونحن كشعبة نثمن ما قامت وتقوم به وزارة الثروة الحيوانية لدعم وترقية الصادرات ونناشد وزارة المالية بدعمها لتأهيل البنيات اللازمة لمواصلة أداء هذا الدور وتجويده.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى