تقارير

عززها لقاء الأشقاء على أرض الوفاء الإمارات تقدم نموذج يحتذى في العلاقات الاخوية الرياضية مع السودان

بقلم إبراهيم محمد موسى

شكلت استضافة الامارت عام ٢٠١٨،لمباراة الهلال والمريخ السودانيين بملعب محمد بن زايد في العاصمة الإماراتية أبوظبي تحت شعار “لقاء الأشقاء على أرض الوفاء” بداية التفاعل الجماهيري والشعبي من قبل مكونات المجتمع السوداني لتوطيد العلاقة التاريخية بين الإمارات والسودان في مختلف المجالات ولا سيما في مجال الرياضة.
ومنذ ذلك الحين مازالت الإمارات تدفع بخطوط التواصل الاخوية التي تجمعها بالسودان وجعلها من القضايا الحية والفعالة كون الرياضة من القضايا الأساسية التي يتفاعل معها قطاع عريض من جماهير الشعب وتمثل الأساس لازدهار ورفاه الشعب السوداني.
وترجمة الإمارات العلاقات الرياضية مع السودان بصورة فعلية ودفعها للأمام باستضافة َمعسكر المنتخب السوداني وتجهيزه لخوض مباريات التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 في الإمارات.
وأوضح الاتحاد في بيان نشره عبر حسابه الرسمي الإماراتي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أن ذلك جاء بناء على توصية من الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء الإماراتي وزير شؤون الرئاسة.
وأشار الاتحاد في بيانه إلى أنه سيعمل على توفير كل السبل اللازمة لإنجاح المعسكر سواء من حيث الإقامة أو المواصلات أو ملعب التدريب بالإضافة إلى ملعب مخصص ليخوض منتخب السودان عليه مباراتين وديتين.
وفي الخرطوم قابلت جماهير الشعب السوداني أعلان اتحاد الإمارات مبادرة لتأهيل استاد الخرطوم الدولي ليضاهي الاستادات الأفريقية والعربية بارتياح واستحسان كبيرين.
ولا ينسى السودانيون مبادرة الإمارات لدعم بلادهم في مستهل الفترة الانتقالية عقب الاطاحة بنظام الانقاذ بتقديم حزمة من الدعم ورعاية سلسلة من الدعومات السياسية والإنسانية والتنموية والصحية.
إن الدعم الإماراتي للسودان لتعزيز العلاقات الرياضية يأتي في سياق تعزيز الاستقرار الداخلي وتطوير المناشط الرياضية التي تهم قطاع كبير من السودانيين الذين اعربوا بمختلف مكوناتهم تقديرهم ودعمهم ومساندتهم للنهج الإماراتي الداعم للاستقرار والتطور.
كما عبروا عن شكرهم وتقديرهم للإمارات حكومة وشعباً على هذه الجهود المخلصة لتوطيد اواصر الأخوة بين الشعبين الشقيقين.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى