حوادث

سياسي: زيارة حميدتي لخلاوى مبروكة تعكس إلتزام الدولة بدعم منابر التربية والوعي

قال د.عاصم مختار الخبير في الشؤون السياسية أن زيارة نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو لخلاوى مبروكة لتحفيظ القرأن الكريم بمدينة الجنينة، تعكس إلتزامه بدعم هذه المنابر التربوية التي تعمل في مجال تزكية المجتمع وترسيخ القيم النبيلة والفاضلة في نفوس الناس.
وأشار د.عاصم في تصريح صحفي إلى الأدوار الكبيرة التي تلعبها الخلاوى في تحصين المجتمع من الأفكار المتطرفة والهدامة وذلك من خلال أنشطتها وبرامجها في تنشئة النشء على تحفيظ القرأن الكريم وتلقي علوم الفقه وأصول الدين مبينا أن هذه الزيارة كان لها صدى واسع لدى مواطني الجنينة بولاية غرب دارفور خاصة أنها غطت كل الجوانب المتعلقة بتنمية وتطوير المجتمع وتأمينه مبينا أن هذه المنابر تمثل مراكز للوعي والتنوير لأهل دارفور وتسهم في ترسيخ قيم الإخاء والمحبة والتعايش بين المجتمعات المحلية. لاسيما وأن ولاية غرب دارفور ظلت لفترات طويلة تعاني من تنامي ظاهرة النزاعات القبلية والتفلتات الأمنية،الأمر الذي أقعد بالتنمية والخدمات بالولاية. ودعا الخبير عاصم إلى ضرورة الإستمرار في تقديم الدعم للخلاوى والمراكز الدعوية الأخرى حتى تضطلع بدورها في التبشير بقيم الإسلام السمحة والإرتقاء بالمرافق المتخصصة في مجال الدعوة الإسلامية.
وشدد الخبير في الشؤون السياسية علي ضرورة أن تلعب مثل هذه المنابر التربية دورا رائدا في توعية المجتمعات المحلية بحرمة الدماء ونبذ الفُرقة والشتات والتأكيد على معاني الإخاء والتعايش وقبول الآخر.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى