الأخبار

تربوي : دعم دقلو لجامعة الجنينة تأكيد لدور الجامعات ومؤسسات التعليم في تحقيق السلام والاستقرار

امتدحت أوساط أكاديمية وقطاعات مجتمعية وسياسية، زيارة النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو، لجامعة الجنينة، ودعمها لمواصلة مسيرتها التعليمية ونهضة المجتمع.
واعتبرت ما قام به النائب دقلو في هذا الصدد تأكيد لدور الجامعات ومؤسسات التعليم في المجتمع، وفي تحقيق السلام ونبذ الكراهية والظلم وتعزيز التعايش بين مختلف المكونات المجتمعية.
وقال الخبير التربوي، الدكتور جبريل عوض الله، في تصريح صحفي إن دعم نائب رئيس مجلس السيادة المقدر لجامعة الجنينة تأكيد بأن السلام الحقيقي والاستقرار المستدام هو الذي ينطلق من المجتمع ويساهم في تهيئة البيئة المناسبة للاستقرار،.
وبين أهمية دور المؤسسات التعليمية وخاصة جامعة الجنينة في نشر قيم العدل وترسيخ القيم النبيلة والفاضلة في نفوس المواطنيبن.
وأشار إلى الجهود الكبيرة لجامعة الجنينة في تنمية وتطوير المنطقة والمساهمة في عملية البناء والتعمير ونشر الأفكار التي تساعد المجتمع المحلي
على الاستقرار والأخذ بأسباب المعرفة والنهضة
ونبذ الكراهية ومحاربة الجهل والتطرف
وكان لزيارة النائب دقلو لجامعة الجنينة صدى واسع لدى مواطني الجنينة، خاصة وان المنطقة ظلت تعاني فترات طويلة من تنامي ظاهرة النزاعات القبلية والتفلتات الأمنية،الأمر الذي أقعد بالتنمية والخدمات بالولاية.
ودعا الخبير التربوي، الدكتور جبريل عوض الله، إلى ضرورة الإستمرار في تقديم الدعم للمؤسسات التعليمية لتضطلع بدورها في التبشير بقيم السلام السمحة وتعزيز التعايش السلمي بين مختلف المكونات المجتمعية والإرتقاء بالمرافق التعليمية. وقال ان دعم المؤسسات التعليمية من قيادة الدولة ممثلة في نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو، يجعلها منابر تطلع بدور رائد في توعية المجتمعات المحلية ونبذ الفُرقة والشتات والتأكيد على معاني الإخاء والتعايش وقبول الآخر، والاهتمام بمسببات النهضة والتطور لبلوغ غايات التنمية الاجتماعية والاقتصادية والإعمار.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى