الأخبار

صديق الهندي : خطاب (البرهان) تمهيد لحكم عسكري أسوأ من حكم (عبود)

اعتبر رئيس الحزب الاتحاد الديمقراطي – الشرعية الثورية – أحد الأحزاب الموقعة على وثيقة نداء الوحدة الاتحادية ( الشريف صديق الهندي) اعتبر خطاب رئيس مجلس السيادة الفريق الأول عبد الفتاح البرهان بأنه تكريس وتمهيد لحكم عسكري تحت وصاية المؤسسة العسكرية وهيمنتها علي القرار السياسي وحكم البلاد حتى بعد تشكيل الحكومة
وأكد أن ذلك ما تضمنه خطاب البرهان الذي تلاه مساء الاثنين خاصة ما جاء في اعلانه إنشاء المجلس الأعلى للقوات المسلحة.
وقال الشريف الهندي أن انقلاب البرهان ماض ليتحول الي أسوأ من انقلاب الفريق عبود
وأكد ان القوي السياسية لن تتوافق ولا ينبغي أن تتوافق في موقف موحد
وشدد الهندي علي ضرورة إنهاء الانقلاب بصورة واضحة واستمرار عملية التغيير والتحول الديمقراطي
وداعيا القوي السياسية الي تقييم الموقف وأضاف ” لا جدوي من تغيير الإستراتيجية وإنما الإستعداد الكامل للعودة الى المسار الديمقراطي سوى بحوار اللجنة الثلاثية أو توافق قوي الثورة،
وأشار إلى أن خطاب البرهان يفقده ثقة القوي الثورية وهي محقة في عدم ثقتها نسبة للتجربة الماضية وقال إنه لا مخرج إلا بتراجع الحكم العسكري وعودة القوات المسلحة الي دورها الطليعي في حماية البلاد
وأكد الشريف صديق الهندي انه لا يمكن حل المشكلة إلا بالعودة إلى المسار الديمقراطي وان الحل بيد الشارع وان الشارع من يملك شروطه وحلوله

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى