اقتصادية

اتحاد الغرف الصناعية يحمل الحكومة مسؤلية ارتفاع اسعار السلع المنتجة محليا 

اتحاد الغرف الصناعية يحمل الحكومة مسؤلية ارتفاع اسعار السلع المنتجة محليا 

حمّل الامين لاتحاد الغرف الصناعية عبدالرحمن عباس الحكومة السودانية مسؤلية ارتفاع اسعار السلع المنتجة محليا، وقال في حديثه ل”تسامح نيوز” ان الضرائب والرسوم والجبايات المفروضة على القطاع الصناعي هي السبب المباشر فى إرتفاع الأسعار والآن أصبحت الأسعار للمنتج المحلى ترتفع أسبوعياً أو يومياً نظراً لسياسة الحكومة فى فرض ضرائب جديدة وبمسميات جديدة على القطاع الصناعي فضلاً على زيادة الدولار الجمركى بين فترة وأخرى.  وكشف عبدالرحمن عباس ان الحكومة تفرض حوالي 44 رسماً على القطاع الصناعي، وتعادل حوالي 14% من تكلفة التصنيع. مضيفا ان تعرفة الكهرباء تبلغ 26 جنيها للكيلو واط/ ساعة فيما تتراوح تكلفة الجازولين 700-620 جنيها للتر.  وشدد على ضرورة تخفيف أو إلغاء الرسوم المفروضة على القطاع الصناعي ولائية كانت أم محلية وإلغاء التقاطعات من خلال تعامل الجهات الحكومية مع القطاع الصناعى وتحسين البيئة وتقديم وتوفير الخدمات بصورة ميسرة كالكهرباء وأنواع الوقود الأخرى والمياه والأمن فضلا عن إلغاء إتفاقية الكوميسا والتجارة العربية (الصفريتين) وبرر ذلك لجهة انهما أغرقتا السوق المحلي وأقعدتا الصناعة الوطنية، وذلك لضعف منافسة المنتج المحلى الذي يعانى من تكاليف إنتاج تفوق سعر المنتج المستورد

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى