الأخبار

ارتفاع عدد القتلى في أحداث النيل الازرق

كشف وزير الصحة بإقليم النيل الأزرق، د. جمال ناصر السيد، عن تزايُد مُخيف في أعداد قتلى وجرحى الاقتتال القبلي الذي شهدته محليات الإقليم، حيث بلغ عدد القتلى حتى صباح اليوم الأحد (65) قتيلاً و(192) جريحاً ونزوح (120) أسرة.

وقال د. جمال في تصريح خاص لـ(السُّوداني): “الوضع الصحي بمستشفى الدمازين التعليمي مُزرٍ، حيث يتراكم عدد من جثامين أطراف النزاع لم يتم التعرُّف عليها (مجهولة الهوية) حتى الآن، في ظل امتلاء مشرحة المستشفى بالجثامين، مما أسفر عن انبعاث روائح كريهة يصعب للكوادر الطبية بالمستسفى ممارسة عملها”.  ونَبّه إلى نزوح (120) أسرة إلى ميدان مدرسة القُوّات المسلحة بمدينة الدمازين بعدد يصل الى (1.800) نسمة، بينهم أطفال وكبار سن وقاصرات وأرامل.

وأشار إلى إجراء (62) عملية جراحية لمُصابي الأحداث، وقال إنّ المستسفى مُتَكَدِّسٌ بالجرحى، بينهم حوالي (25) حالة حرجة بحاجة لتدخل عاجل لنقلها إلى الخرطوم.  وناشد، الحكومة المركزية ومُنظمات المجتمع المدني بالتدخل العاجل وتوفير الأدوية للجرحى، والمأوى للنازحين.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى