الأخبار

سلطان عموم المسلمية : يناشد الاجهزة الامنية بضرورة فرض هيبة الدولة وحقن الدماء

استنكر سلطان عموم المسلمية بالسودان عثمان عبدالرحيم ( ابنيدق ) ما يحدث من اشتباكات قبلية في معظم ولايات السودان بالاضافة الي مايحدث في العاصمة الخرطوم .
وقال سلطان المسلمية ان السودان يسع الجميع ولا يوجد مبرر لمايحدث سوي ان هناك ايادي تخريب من مصلحتها التفرقه والشتات للوطن .
واشار ابنيدق الي احداث النيل الازرق الصراع الذي نشب بين مكونين اجتماعيين احدث خرابا ودمارا يصعب معالجته .
وتساءل ابنيدق من المسؤول او من المستفيد من تمدد خارطة الاقتتال القبلي في السودان ، واكد ابنيدق ان الاسباب والدوافع ( واهيه )وان مايحدث من فتن واضح يراد به التفرقه اذا لمصلحة من يتم تاجيج الصراع واشعال نار الفتن ؟نتيجة للصراعات التي حدثت فقد راح ضحيتها الملايين وخلفت خسائر مادية ومعنوية ، هناك حلقة مفقودة لابد من ايجادة وفك طلاسم مايحدثمن اجل تحقيق السلام والاستقرار.
ودعا ابنيدق الي وقف الاقتتال وضرورة رتق النسيج الاجتماعي لوقف النزف الذي يحدث بالبلاد ونبذ العنصرية .
وناشد الاجهزة الامنية بفرض هيبة الدولة ومنع احداث الفوضي والتخريب وحقن الدماء واعادة الامور الي نصابها وتحقيق الامن والاستقرار .

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى