الأخبار

الناظر ترك يهدد بانفصال الشرق ويطالب بحل لجنة ازالة التمكين ويعلن اغلاق الطريق القومي

الخرطوم : الصحافة. نت

هدد رئيس تنسيقية شرق السودان و رئيس المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة , ناظر عموم الهدندوة محمد احمد الأمين ترك بانفصال شرق السودان ورهن التراجع عن الخطوة بحل لجنة إزالة التمكين وإطلاق سراح المعتقلين في احداث 30 يونيو.
وتمسك ترك بحق وبقرارات مؤتمر سنكانت الذي اقر حق تقرير المصير ، وقال ان الشباب الذين جاءوا للخرطوم للمشاركة في المسيرة و التعبير سلميا والمطالبة بتصحيح مسار الثورة بيد انهم قوبلوا بالضرب حتى نزلوا الي ضفة النيل بعد ان نصبت لهم القوات كمينا وقامت بتوجيههم الي طريق آخر ، وتسائل ترك : ( من يحكم السودان ) المجلس السيادي، مجلس الوزراء، ام لجنة إزالة التمكين ؟

وأعلن الناظر ترك في مؤتمر صحفي عقده اليوم بالخرطوم عن الدخول في إعتصامات مفتوحة وإغلاق الطريق القومي الخرطوم بورتسودان واشار الي كل الإحتمالات مفتوحة , ودعا اصحاب الشاحنات والبصات للتأكد من انسياب الحركة قبيل المجازفة بالبضائع والركاب وسط سلسلة جبال البحر الأحمر , وطالب رئيس مجلس السيادي الإنتقالي ونائبه باعادة الثورة لأهلها وقال على الاحزاب اعادة نفسها للانتخابات وواستغرب عن كيف ترك حكم البلاد لمجموعة صغيرة ” لا تتعدي اصابع اليد انتهلكت الوثيقة الدستورية” وعملت على الانتهاكات وتخويف الناس بالإعتقالات والعلمانية ,على حد تعبيره، وقال بلهجة حادة : لن نتخلي عن ديننا ولن ولم تخيفنا الإعتقالات لاننا ندافع عن شعب وأرض ونحن مسلمون وسندافع عن ديننا ولن نقبل بالعلمانية والدايرنا يجينا في ميدان الشرق وهو الفيصل ، وتابع على القوات النظامية ان تقف مثلما وقفت في 30 يونيو وتترك لنا كتائب حنين التابعة لحزب البعث الذي ظل يطاردنا ويتآمر علينا مع مجموعات قبلية ضدنا .
وكشف ترك بانهم بصدد مخاطبة الامم المتحدة لمنحهم الحق في تقرير المصير واشار الي ان ابي احمد وافق على تقرير المصير لشعب التقراي، وطالب الحكومة بالموافقة على ذلك وتابع : (نحن كشعب رأينا ما لا يرضينا بان نكون جزء من هذا البلد العزيز وشعرنا بان هناك تمييز واضح ،ولفت الى ان لجنة التمكين تريد ان تجعل الشرق ان يصبح دولة ) .
وجه رسالة خص بها الاتحادين الافريق والاوربي وحقوق الانسان قائلا :”مافي ديقراطية وحقوق انسان ،واكد ان السودان يعيش اسوأ حالات ،وقال نريد ان نعرف من يحكم السودان
” وعايزين نعرف الحكومة .
وجدد ترك حديثه بانه لا تنازل عن حل لجنة التمكين حتى لو تنازلنا عن تقرير المصير لانها ستكون سبب في “فرتيق” السودان , وتمنى من القوات المسلحة بالتدخل لحسم ما وصفه بالعبث وتكوين مفوضية الفساد ولجنة قانونية لا تننمي لحزب، ونبه الي ان القضاء السوداني جدير بالنظر في قضايا الفساد و (اذا دايرننا حلو لجنة التمكين ونتفق ) ،وحمل ترك لجنة التمكين المسؤولية كاملة لما يحدث في الشرق ،واكد انهم ليس من دعاة اسقاط الحكومة ولكن مع تصحيح مسار الثورة
.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى