الأخبار

عائشة موسى تفجر معلومات خطيرة عن اسباب استقالتها من المجلس السيادي

الخرطوم: الصحافة. نت

المحت عضو مجلس السيادة المستقيلة عائشة موسى الى وجود قوي ما او متعدده تلعب دورا في التاثير علي القرار السيادي والتنفيذي
وان المواضيع الهامة التي تطرح في كثير من الاحيان يتم الالتفاف حولها عن طريق لجان مصغره لتمرير ارادة جهات معينه.
وافصحت عائشة خلال استقبالها بمنزلها بحلفاية الملوك ، وفد من الحزب الوطني الاتحادي الموحد برئاسة الامين العام محمد الهادي عن الاسباب الحقيقية لاستقالتها من المجلس، فيما يلي تعميم الحزب الاتحادي حول زيارته للاستاذة عائشة:

قام وفد من الحزب بزيارة عضو مجلس السيادة المستقيلة الأستاذة/ عائشة موسى بمنزلهم في حلفايا الملوك
وقد رحبت الأسرة اتحادية الهوى بأعضاء الحزب وبادلهم الوفد بالشكر والتقدير وعبروا عن سعادتهم بان تفتح للحزب ابواب سنار في دار الاديب النبيل دكتور محمد عبد الحي عليه الرحمه .

ابتدرت اللقاء الاستاذه عائشه موسي واعطت الحضور لمحات متفرقة عن فترتها بمجلس السياده وانطباعاتها وتحليلاتها بكل شفافية معهوده ومتوقعه منها
وابدت تفاؤلها رغم الواقع الماثل بان تحقق الثورة المجيده اهدافها بجهد الوطنيين من ابناء وبنات البلد
وقد شرحت بتفصيل ودقة اسباب الاستقالة وارجعتها لعاملين اساسيين
اولا البط، الشديد في كل الملفات الرامية الي تحقيق اهداف الثورة والفترة الانتقاليه
ثانيا عجز الحكومه عن حماية المتظاهرين السلميين وتواصل سقوط الشهداء
كما المحت ان هناك تعتيما حول موضوع الاستقاله قصد منه اضعاف الرساله والاهداف التي ارادت تحقيقها
ايضا المحت الي هناك قوي ما او متعدده تلعب دورا في التاثير علي القرار السيادي والتنفيذي
ثم ان المواضيع الهامه التي تطرح في كثير من الاحيان تم الالتفاف حولها عن طريق لجان مصغره لتمرير ارادة جهات معينه
ايضا اشارات الي ان منسوبي المجلس المركزي في تعاملهم مع السيادي دون المستوي المطلوب من ناحية الاتصال ودعم المكون المدني بالسيادي
كما لم تخفي دهشتها وخيبة املها من ضعف تفاعل اغلب المكونات مع استقالتها بما في ذلك قطاع المراة
ايضا قيادات الجهاز التنفيذي ممثلة في رئيس الوزراء
قيادات الحرية والتغيير والمكون العسكري
من جانب الحزب تحدث اولا الامين العام الاستاذ محمد الهادي وقد نقل اليها تحايا الامانه العامه واعضاء الحزب الوطني الاتحادي الموحد مبديا اعتذار الحزب لتاخر الزياره الواجبة والمستحقة مثمنا الدور الكبير الذي قامت به الاستاذه عائشة في هذا الوقت الحساس من تاريخ السودان مطالبا اياها في الوقت نفسه بمواصلة الجهد والعمل لتحقيق تطلعات الشعب وان الحزب يمد جسور الوصل والتعاون في هذا المجال
ثم تحدث السيد هشام القسين رئيس الحزب بولاية البحر الاحمر ابتدر حديثه بان الجميع ممتنون بان يجلسوا في المقام الاول في حضرة اسرة الاديب الاريب عبد الحي واستقبال الاسرة وكرمها وحيويتها ولعلهم يتمثلون قول رب الاسره (الليلة يستقبلني اهلي خيل تحجل في دائرة النار) مشيرا الا ماقامت به الاستاذه من دور حين تقلدها المنصب وقبولها التكليف ثم الاستقاله هو مثال يحتذي وهو السياسه والسياسي كما يحلم به المواطن والوطن منبها الي ضعف فهم المركز لقضية شرق السودان
ثم تحدثت الاستاذه اسراء عثمان اشارت الي الروابط العميقة التي تربطها بالاستاذه واسرتها وقد ركزت في محور هام وهو نبض الشارع واحساسه وتفسيره للوضع الراهن والاستقاله كما نبهت بحزن عميق واسف الي استمرار استباحة الدم السوداني العزيز الامر الذي يؤكد ان الثورة مستمرة والاعدا، متربصون مناشدة الاستاذة عائشة الا تلقي عصا النضال
ثم تحدث الاستاذ دسوقي عثمان الامين الاجتماعي وكمثقف حقيقي اشار الا اننا الان في داخل حديقة تضمنت محاسن وابيات لعنترة العبسي تليق بالمقام الرفيع ثم اطلق تساؤلات جرئية عن القصور في استكمال مؤسسات الفترة الانتقالية
اخيرا من الحزب تحدثت الاستاذه سحر يوسف وقد ركزت علي نقطة هامه اولا فخر المراة السودانية لتقلد الاستاذة منصب السياده والحزن والاحباط لفقدهم هذا التمثيل بسبب الاستقالة لكنها في الوقت ذاته اكدت انهم سائرون علي الدرب من اجل حقوق المراة السودانية في كافة المجالات
ختام وجه الوفد سؤالا هاما للاستاذه ماذا بعد الاستقالة وعدت الاستاذه بانها ستجيب علية في مقبل الايام مؤكدة حرصها التام علي ان تكلل التجربة الانتقالية بالنجاح

الامانة العامة للحزب

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى