الأخبار

الدومة ؛ تحقيق عائدات صادر الماشية 605 مليون دولار قفزة إقتصادية نوعية

إعتبر د.عادل الدومة الخبير في الشأن الإقتصادي تحقيق وزارة الثروة الحيوانية لعائدات صادر تفوق 605 مليون دولار خلال عام 2021 بمثابة قفزة إقتصادية نوعية وخطوة متقدمة في سبيل تحسين صادرات البلاد.
وأشاد الدومة في تصريح صحفي بالتطور الذي شهده قطاع الثروة الحيوانية في عهد الوزير حافظ مشيرا الي جهوده في تحسين السلالات والإهتمام بتطعيم القطيع القومي لضمان حمايته من أمراض الحيوان فضلا عن العمل علي زيادة عدد المحاجر البيطرية لإستيعاب تدفقات الصادر وأضاف ان إتفاقية السلام التي تم توقيعها في جوبا في الثالث من إكتوبر 2020 تحت إشراف نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو أسهمت في ضخ دماء جديدة في شرايين الجهاز التنفيذي وكان منهم وزير الثروة الحيوانية حافظ إبراهيم عبدالنبي والذي إستطاع في فترة وجيزة أن يحقق قفزة نوعية في هذا القطاع الحيوي وأبان الخبير عادل الدومة أن قطاع الثروة الحيوانية إذا وجد إهتماما متعاظما من الدولة فإنه سيرفد الخزينة العامة بموارد مالية مقدرة تمكن الدولة من الوفاء بإلتزاماتها تجاه القطاعات الأخرى.
وطالب الخبير في الشأن الإقتصادي حكومة الفترة الانتقالية بإعطاء الأولوية في تأهيل وتطوير قطاع الثروة الحيوانية بإعتباره من القطاعات الواعدة في الإقتصاد مشيرا إلي ما حققه من عوائد صادر أسهمت في إستقرار الإقتصاد ورفدت الخزينة العامة بإحتياطيات مقدرة من النقد الأجنبي وأضاف” قليل من الإهتمام بهذا القطاع سيعطي نتائج إيجابية وسيعمل علي تحقيق مؤشرات إقتصادية جيدة”.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى