الأخبار

بايدن: زعيم داعش فجر نفسه وقتل عائلته هربا من مواجهة العدالة

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الخميس، إنه جرى التخطيط طيلة شهور لعملية استهداف زعيم تنظيم “داعش” أبو إبراهيم القرشي.
وأضاف بايدن – في مؤتمر صحفي؛ للإعلان عن تفاصيل العملية التي آلت لمقتل القرشي – أنه عند اقتراب القوات من اعتقال الإرهابي (القرشي) اختار أن يفجر الطابق الثالث من المبنى وليس فقط سترته الناسفة، ما أدى إلى مقتل عدد من أفراد أسرته كما فعل من سبقه أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم داعش السابق.

وتابع: أن “القرشي فجر نفسه وقتل عائلته هربًا من مواجهة العدالة”، مؤكدًا أنه جرى القيام بكل ما يمكن لتقليل عدد ضحايا العملية.
وجدد التأكيد على قدرة بلاده على القيام بجميع الإجراءات لتصفية قادة التنظيمات الإرهابية، منوهًا بمسؤولية القرشي عن عمليات الإبادة الجماعية بحق الإيزيديين في العراق.

ووجه بايدن الشكر لقوات سوريا الديمقراطية (قسد) على مساهماتها في هذه العملية، مؤكدًا الالتزام بالحفاظ على أمن حلفائنا وسنواصل التحالف مع قوات سوريا الديمقراطية.
واعتبر أن هذه العملية هي برهان على قدرة الولايات المتحدة على القضاء على التهديدات الإرهابية في أي مكان.
يشار إلى أن بايدن، أعلن في وقت سابق الخميس، القضاء على زعيم تنظيم “داعش” أبو إبراهيم القرشي، خلال عملية للجيش الأمريكي في مدينة إدلب السورية.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى