الأخبار

قيناوي يدعو السودانيين للإلتفاف حول مشروع وطني جامع يجنب البلاد مزالق الفوضى والإنهيار

دعا الأستاذ محمد عوض حماد قيناوي الأمين العام لحزب الوطن إلى ضرورة إلتفاف السودانيين حول مشروع وطني جامع يخرج البلاد من الأزمة الراهنة ويجنبها مخاطر الإنزلاق نحو الفوضى والإنهيار.
وأشار قيناوي إلي أن هناك محاولات من بعض القوي الدولية لزرع الفوضى في البلاد حتى تتمكن من الإستيلاء علي موارد وإمكانيات السودان الغنية وقال أن هذه الإمكانيات إذا ما تم إستغلالها الإستغلال الأمثل فستعود بفوائدة مالية مقدرة على الإقتصاد الوطني داعيا كل السودانيين بمختلف إنتماءاتهم السياسية والثقافية والإجتماعية للتوحد من أجل العبور بالفترة الإنتقالية إلى بر الأمان وتحقيق التحول الديمقراطي المنشود والإستفادة من هذه الموارد لصالح الإنسان السوداني. وأوضح الأمين العام للحزب أن هناك جهات لاتريد إستقرارا لهذا البلد وتهدف لخلق حالة من عدم الأمن والطمأنينة حتى يسهل عليها الإنقضاض على البلاد وإستنزاف ثرواتها ومواردها مؤكدا ضرورة تفويت الفرصة على هذه الجهات من خلال تقوية اللحمة الوطنية ووحدة الكلمة وجمع الصف الوطني.
وقال قيناوي أن الحرب الروسية الأوكرانية ألقت بظلالها على الأوضاع في العالم خاصة بعد أن أحدثت روسيا إختراقا في ملامح النظام العالمي. مبينا أن الغرب مشغول بتداعيات هذه الحرب ولن يكون لديه الوقت للتدخل في الشان الداخلي السوداني. لذلك على الجميع الإتفاق حول المشتركات الوطنية
لإدارة ما تبقى من الفترة الإنتقالية. وقال أن السودان ملئ بالشخصيات والرموز الوطنية التي يمكنها التدخل وتقديم المبادرات لمعالجة هذا الإحتقان الذي تشهده الساحة السياسية السودانية.

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى