الأخبار

برعاية دقلو ..مواجهة بين الهلال والمريخ على كأس السلام بالجنينة

الجنينة: الصحافة.نت

اطمأن نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو، والوفد المرافق له خلال زيارتهم اليوم للإستاد مدينة الجنينة اطمأن على استعدادات استقبال الاستاذ مهرجان السلام تحت شعار دارفور تتعافى من الجنينة، في الأيام القادمة، حيث تتخلله دورة السلام الرياضية التي تبدأ بمواجهات بين منتخبي الجنينة وزالنجي وتنتهي بمباراة تجمع فريقي القمة الهلال والمريخ العاصميين ، كما يشارك في الدورة عدد من الدراميين والفنانين. واطمأن سيادته على استكمال جاهزية الاستاد لاستقبال هذا الحدث الكبير، الذي يجسد الوحدة الوطنية والتسامح عبر الرياضة التي تعد جسر للتواصل وبوتقة لكل الشعب السوداني، وتتقاصر دونها كل الظواهر السالبة من العنصرية والقبلية والجهوية.
واكد دقلو سعادته بالجهود التي بذلت مؤكدا اهمية الرياضة في لم الشمل والبعد عن الجهوية والتشرزم والتطرف، وبعيدا عن السياسة.
وأعرب سيادته عن أمله بأن تنجح هذه الفعالية لتعمم في كل ولايات السودان، و تساهم في قفل أبواب الصراعات والمشاكل، وفتح أبواب للتسامح والتقارب، عبر الرياضة والثقافة والفنون، مؤكداً أن عودتهم إلى الجنينة من أجل إفشاء السلام وعودة النازحين إلى قراهم الاصلية، ومتابعة نتائج المصالحات التي ابرمت، مناشدا الرياضيين بالتأثير على على المجتمع ليكون الناس كتلة واحدة وقبيلتهم هي الرياضة.
وأعرب عن شكره لمشاركة طرفي القمة العاصمتين، ومنتخبي زالنجي والجنينة في دورة السلام.
من جهتهم أعرب أعضاء الاتحاد المحلي لكرة القدم بولاية الجنينة عن شكرهم وتقديرهم لنائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو، على اهتمامه بإجراء المصالحات القبلية بالولاية، ومساهمته في عودة النازحين إلى قراهم.
كما اكدوا شكرهم لسيادته لاهتمامه بالفعاليات الرياضية بمختلف ضروبها وبالاخص كرة القدم، مؤكدين إكمال كافة الاستعداد لاستقبال فعاليات دورة السلام بالولاية، عبر التجهيز الكامل لاستاد الجنينة الذي يستقبل هذا الحدث الفريد الذي يجمع ولأول مرة فريق القمة الهلال والمريخ بولاية غرب دارفور فضلًا مشاركة آهل المسرح والفن والمثقفين .

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى