الأخبار

المسيرية تتهم الحركة الشعبية ومليشيات الحلو بقيادة مخطط عنصرية لتصفية العنصر العربي

اتهمت قيادات المسيرية الحركة الشعبية و مليشيات العنصرية بقيادة مخطط لتصفية العنصر العربي من منطقة دار المسيرية، ووجهت خلال بيان لها الاتهامات لاسماء بعينها في حركة عبد العزيز الحلو وحملتهم مسؤولية اي اعتداء على ال،عاة او ماشيتهم ، فيما يلر نص البيان :

الكل يعلم و يسمع بالاعتداءات المتكررة من قبل جيش الحركة الشعبية الجيش الشعبي المخلوط بمليشيات من ابناء قبيلة النوبة القبليين العنصريين علي امة المسيرية، هذه الاعتداءات المتكررة كانت بهدف اجلاء المسيرية من مناطقهم و التوسع الجغرافي للحركة الشعبية داخل *ديار المسيرية*، نذكر من هذه التعديات المتكررة علي سبيل المثال لا الحصر *للرأي العام السوداني* من اجل تبيين الحقائق التي ظل يطمثها اعلام الحركة الشعبية الضلالي و ابناء النوبة المأجورين علي اثارة الفتنة و البغضاء ضد مكونات المجتمع الواحد.

*الاعتداءات هي*:

– اختطاف الشاب عزالدين من ابناء المسيرية الزرق رهنته هذه القوة المكونة من جيش الحركة الشعبية و مليشيات ابناء النوبة العنصريين بالمنطقة وكان هذا الشاب يركب موتر تكتك و هو في طريق عودته من قريته وساطة بعد ان وصل اهل القرية الذين جاءوا متساوقين في لقاوة سوق الخميس، وهو عائد الي مدينة لقاوة نصب له كمين و تم اختطافه و ادخل الي الجبال الغربية ولم تعلم اسرته عنه شي حتي الان ميتاََ كان ام حياََ.

– تم الاعتداء من نفس المليشيا علي ركاب موتر تكتك وهم عائدين من تعزية فنصب لهم كمين بمنطقة دبكاية شجر و تم قتلهم جميعاََ وهم ٧ افراد و من بينهم ٤ نساء تفوق اعمارهن ال٥٠ عاماََ.

– تم نهب عدد ٥ عربات ٢ من المنظمة الالمانية لان السائقين من المسيرية و عربة من المواطن يس و عربتين من منطقة رابحة لان اصحابهما من المسيرية.

– قاموا بقطع الطريق الواصل بين لقاوة و ابو زبد اكثر من ٧ مرات وكل مرة يهددون المواطنين العزل و ينهبون اموالهم الي ان تم اغلاق الطريق الموصل بين ابوزبد و لقاوة تماماََ (الطريق القديم).

– في نفس الطريق قاموا بنهب عروس و جردوها جميع ممتلكاتها الثمينة و اسورتها من الذهب و هي كانت متوجة عروسة في زفافها لزوجها في القوز
تم الاعتداء علي ضعينة المسيرية وهي سائرة عبر مرحال دبكاية شجر و تم قتل النور الازيرق و ذبح مقدم الفقع وكان ذلك في رشاش العام السابق وفي نفس الحادث قتلوا اكثر من ٥٠ رأس من البقر بالاربجي و الاسلحة الثقيلة و روع الاسر السائرة في الضعين نساء و اطفال و مسنين.

– تم الاعتداء داخل مدينة لقاوة علي المصلين في مسجد الوالدين بحي العمارة (أ) و قتلوا الاستاذ و مربي الاجيال يعقوب وهو مسن في سن المعاش و قد نزل المعاش حينها له اكثر من ٧ سنة و في نفس الحادث اصابوا فضل الله دمبا بإصابات خطيرة تم تحويله اثرها الي الخرطوم.

– تم الاعتداء علي الضعاين وهي كاسة من الدقاق للصعيد في منطقة دبكاية شجر و قتلوا الشاب فضل الله حمدان و روعوا الاطفال و النساء في الضعائن.

– تم التعدي علي شاب فقير كان يسترزق من خلا الله الواسع تعففت نفسه و ظل يبحث لقمة عيش ابناءه و كسوتهم من الصمغ و التبلدي في الغابة.

– نهبوا ابقار من لقاوة ومن البطحة و ام عدارة و من السنوط و من كل محل ترعي فيه ابقار المسيرية نهبوها بالالاف و يقتلون البقر الكُفر ( التي لا يستطيعون سرقتها) يضربونها بالاربجي و المدفع الرشاش ليقتلونها حين تتعتذر سرقتها.

– تعدوا علي الطفل بخيت شقيقه وهو يرعي بأبقاره شرق حامية لقاوة فتلوا ابقاره و اختطفوه و لم تعلم اسرته عن مصيره شي حتي الان ميتاََ كان ام حياََ.

– تعدوا علي منطقة البطاية ونهبوا ابقار و قتلوا الشاب خواجة.

– تعدوا علي مواطنين لقاوة في الصيف المنصرم في نفس الحادث و قتلوا مواطنين عزل بعضهم عائد من سوق الخميس من سوق لقاوة الي قريتهم و قتلوا المهندس عبد الباقي.

– ثم ظلت الحركة الشعبية جناح الحلو و مليشياتها من ابناء النوبة العنصريين، ينهبون ممتلكات المواطنين و يروعونهم بالمنطقة عبر التسجيلات علي وسائل التواصل الاجتماعي مثل الواتساب و يخوفون المواطنين و يهددونهم بالقتل و الهجوم علي لقاوة من مناطق تجمعهم في جبل الطرين وخاصة المسيرية يقولون لهم انتم نازحين شمو التراب دا حقكم نحن نخرجكم الي الاندلس و النيجر و زي ما كنا صغار بدرسونا دخول العرب للسودان نحن الجيل الحالي مهمتنا اخراج العرب من السودان و غير ذلك كثير من الخطابات العنصرية البغيضة ضد العرب و المسيرية بالمنطقة.
– كما لا ننسي تعدياتها علي كافة السودانيين و تدمير الوطن و ارهاقه بالحروب و استنزاف موارده و ثرواته و بيعها.
– و اخر التعديات ضد عامة المواطنين السودانيين هي ظاهرة ٩ طويلة و التي قبض زعيمها باكوبي و انه ينتمي للحركة الشعبية وهو من ابناء النوبة العنصريين و الحاقدين علي العنصر العربي في كافة الوطن السودان وهو من شاكلة الذين نعنيهم بجانب القياديين منهم المذكورين ادناه.
الحركة الشعبية و مليشياتها تفعل كل هذا من اجل التوسع الجغرافي للحركة الشعبية جناح الحلو داخل ديار المسيرية كما فعلت من قبل في مناطق الزليط و الرطرط و ام مشطوراية و الزان و الزنقور و رأس الفيل وام كريشة و ابودموع و الازرق و مرتمشي و ابوانكويجي و غيرها من مناطق المسيرية داخل الجبال التي سلبتها الحركة الشعبية من سكانها عنوة بقوة السلاح و شردتهم و إضطرتهم الي النزوح خارجها و كل ذلك يتم عبر منفستو الحركة الشعبية العنصري الذي يستهدف العرب و المسيرية في المقام الاول و بنفس المنوال الان كونوا حلف من نفس المليشيات و اسموه حلف حماية الشريط الرملي المقصود به تصفية العنصر العربي و الذي يمثله المسيرية في مناطق شرق و جنوب السنوط و مراحيل سير المسيرية الزرق بين الصعيد و الدقاق التي تمر عبر جبل ابوجنوك غرب الجبال وهم الان حشدوا قوات من الجيش الشعبي من الحركة الشعبية جناح الحلو و معهم مليشيات من ابناء النوبة العنصريين و عسكروا في منطقة دبكاية شجر لا لاي شي فقط لقطع الطريق امام ضعائن المسيرية الذين هم الان في موسم الترحال من الصعيد الي الدقاق عبر مراحيلهم المعروفة، و من اجل ذلك يحاولون ان يصِفون فرسان المسيرية الذين ظلوا يدافعون عن اهلهم بكل بسالة واقتدار بأنهم يتبعون للدعم السريع و يتلقون الاسلحة و الذخائر من الدعم السريع عبر ابناء المسيرية بالدعم السريع وكل هذه عبارة عن حيل رخيصة و عاجزة منهم متناسيين ان الدعم السريع جزء من قوات الشعب المسلحة و ان هذه القوات لها ضبط و ربط يحول دونها و الفوضي و العشوائية التي يدعونها خبثاََ و افكاََ، الدعم السريع ليس له اي صلة لا من قريب ولا من بعيد بما يقوم به فرسان المسيرية من رد فعل ضد تعديات الحركة علي اهلهم و اخرها معركة دبكاية شجر الاخيرة التي تكبد فيها العدو خسائر فادحة، الحركة الشعبية تفعل كل هذا لتوسيع الرقعة الجغرافية المحررة حسب زعمهم لتضم مناطق من دار المسيرية وذلك ليرفع من رصيدها في التفاوض و في نفس الوقت تأجج الفتن بين القبائل و تحريض النوبة علي العرب للحرب بالوكالة لتحتل اراضي المسيرية الزرق لتتوسع فيها و تنهب خيراتها و بذلك يعتبرون التحدي بالنسبة لهم هو منع المسيرية الزرق من مراحيل ظعنهم اذا نجحوا في ذلك فهم سيحررون مناطق من دار المسيرية و يطردون اهلها و الشاهد علي ذلك انه الان الان تم حشد هذه القوات في منطقة دبكاية شجر شرق جبل ابوجنوك وهي واقعة تماماََ في مرحال الضعينة ولكن نقول لهم هيات هيات سنهزمكم شر هذيمة و سندك حصونكم و تموتون بغيظكم كمداََ و حقداََ علي العرب الطيبين المسالمين و الكرماء ابناء الكرماء، من هنا نحن نحمل الحركة الشعبية و قيادات النوبة العنصريين اي تعدي يحدث في الايام القادمة علي ضعائننا و علي رأسهم الاتية اسمائهم :

١- عبد القادر دربان رئيس تجمع جبال النوبة الغربية و القيادي بالحركة الشعبية جناح الحلو

2- حميدان كتنان سلطان ابوجنوك

٣- التاج جماع رئيس تجمع الشباب و القيادي بالحركة الشعبية جناح الحلو

٤- عبد الله والي البوق الذي يتمشدق بالعنصرية البغيضة عبر تسجيلاته العنصرية في الواتساب و يؤجج الفتنة بين القبائل و يحرض النوبة ضد العرب و في نفس الوقت هو يسكن استراليا.

٥- الامير صالح علي ازرق

٦- اللواء احمد خميس الجنرال السابق

٧- السلطان صالح الياس دلدوم القيادي بالحركة الشعبية جناح الحلو

*حلف الدفاع عن ديار المسيرية*

*اما ظهرها او باطنها*

إنضم الى مجموعتنا على الواتس آب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى